مال و أعمال

الوافي تدشن مركزا لطمر وتثمين النفايات المنزلية كلف أكثر من 13 مليار سنتيم

تم يوم الجمعة 04 يناير 2019 بمدينة مراكش، افتتاح مركز طمر وتثمين النفايات المنزلية والنفايات المماثلة لها، وذلك بحضور كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة؛ ووالي جهة مراكش آسفي؛ وعمدة مدينة مراكش، وممثلي المصالح الخارجية ؛ والغرف المهنية؛ والجامعة؛ وممثلي هيآت المجتمع المدني؛ وبعض الجماعات الترابية.
واعتبرت نزهة الوافي، في كلمة لها بالمناسبة أن البرنامج الوطني لتدبير النفايات المنزلية والمماثلة لها من أبرز برامج البيئة والتنمية المستدامة على مستوى الجهة، حيث يهدف إلى سد الخصاص الحاصل في تدبير قطاع النفايات المنزلية، ويروم على المدى الطويل إلى تعميم جمع ومعالجة النفايات المنزلية على المستوى الوطني، تقليص المشاكل البيئية التي تسببها المطارح العشوائية والعمل على طمر وتثمين النفايات بطريقة مراقبة ومقننة مع تشجيع تدوير النفايات، مضيفة أن كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، قدمت مساهمة مالية قدرها 60 مليون درهم، مكنت من إنجاز الشطر الأول لطمر النفايات طبقا للمعايير البيئية، و 30 مليون درهم لإنجاز مركز الفرز والتثمين،كل ذلك بشراكة مع وزارة الداخلية وولاية جهة مراكش آسفي ومجلس مدينة مراكش.
وتجدر الاشارة الى أن مركز طمر وتثمين النفايات المنزلية الجديد، والذي أنشئ بتراب جماعة المنابهة (35 كلم من مراكش)، سيوفر 40 منصب شغل قار، وسيستوعب حوالي 900 طن في اليوم لمدة تفوق 20 سنة من الاستغلال، بالإضافة إلى حوالي 70طن من النفايات المنزلية تودعها الجماعات الترابية المجاورة لجماعة مراكش في إطار اتفاقية الاستغلال المشترك لمركز طمر وتثمين النفايات؛ وكذلك نفايات بعض المؤسسات الخاصة، وسيمكن تدريجيا من تثمين ما يقارب 39 % من النفايات التي يستقبلها، بما فيها التدوير (الحديد، الزجاج، البلاستيك والورق وغيرها)، إنتاج السماد العضوي، وإنتاج المحروقات البديلة.

بواسطة
المغرب العربي بريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock