انهيار السياحة بتونس

almaghribalarabi almaghribalarabi
أخبار دولية
almaghribalarabi almaghribalarabi27 سبتمبر 2020آخر تحديث : الأحد 27 سبتمبر 2020 - 11:19 صباحًا
انهيار السياحة بتونس

سجلت تونس خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020 تراجعا بلغ 60 بالمئة في مداخيل قطاع السياحة الأساسية للاقتصاد وفق ما أعلن، السبت، وزير السياحة، وثمة خطر بأن يكون إغلاق بعض الفنادق نهائيا.

وقال وزير السياحة حبيب عمار للصحافة “سجلنا تراجعا في (مداخيل) الأنشطة السياحية بنسبة 60 بالمئة ويمكن أن تصل 70 بالمئة بحلول نهاية 2020”.

وبلغت العوائد المالية لقطاع السياحة 1.56 مليار دينار (491.4 مليون يورو) منذ مطلع العام وحتى 20 سبتمبر، وفق أرقام الوزارة.

ولم يتجاوز عدد ليالي الإقامة في الفنادق 4.62 مليون، أي بتراجع بـ79.5 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي. وبلغ عدد الوافدين إلى البلد مليونا و714 ألفا و493 شخصا حتى 20 سبتمبر 2020 (-75.2 بالمئة)، وفق المعطيات الرسمية.

رغم هذه الأرقام، خفّف المدير العام في وزارة السياحة معز بلحسين من حدة الأزمة، مشيرا في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية إلى أن الوضع في تونس أفضل “من الدول المجاورة”. ووفقا له، توقع عدد من المهنيين في القطاع “عاما أبيض” دون مداخيل.

لكن أقرّ بلحسين أن “قطاع السياحة المهم للاقتصاد التونسي لأنه يمثل 14 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، يمر بفترة صعبة جدا”.

كلمات دليلية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!