تنوعت طرق احتجاجهم وصلت حد إضرام النار ، استنجاد أعضاء المجالس الجماعية بالملك .

المغرب العربي بريس
مجتمع
المغرب العربي بريس21 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
تنوعت طرق احتجاجهم وصلت حد إضرام النار ، استنجاد أعضاء المجالس الجماعية بالملك .

المغرب العربي بريس :

المصطفى المصدوقي .

علمت المغرب العربي بريس من مصادرة موثوقة ومتطابقة ، أن أعضاء بالمجالس الجماعية بدائرة الرماني مآزرين بأعضاء من جماعات مجاورة ، يستعدون رفع تظلم إلى جلالة الملك بعد تجاوز الشكايات الكيدية ضدهم رقما قياسيا .

ويأتي هذا الاجراءات بعد تعرض عدد من الأعضاء إلى مضايقات بسبب شكايات كيدية بعد فضحهم للفساد ، ويبقى كل من بوشتى بوعبيدي وأحمد السلماني على رأس اللائحة .
وما أصبح معروف ويعرفه العادي والبادي أن أي عضو بأي لون حزبي أراد بأي شكل من الأشكال فضح الفساد يصبح عرضة للمضايقة ، لسبب واحد عدم تحرك عامل إقليم الخميسات

وأغلب هذه الشكايات تأخذ منحى مغاير في المتابعة ، فمن الصبغة إدارية من اختصاص عامل الإقليم تصبح جنحة بقدرة قادر ، النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالرماني تتعامل مع الملف بحسب شكاية يتقدم بها المتورطون.

فخلال يومين فقط تم الاستماع لكل من العضوين أحمد السلماني عضو بالمجلس الجماعي لجماعة البراشوة بعد فضحه لسرقة المحروقات ، و بوشتى بوعبيدي نفس العبارة كوبي كولي بعد فضحه لسرقة الدقيق المدعم .

وفي اتصال مع العضو أحمد السلماني أكد وتشبت بثقته في عدالة المحكمة ، والضابطة القضائية بالرماني ، التي أصبحت تعي جيدا طريقة التعامل مع مثل هذه الملفات من خلال ربط الاتصال بوكيل جلالة الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرماني ؛ فولا فطنة وكيل الملك لحدث الأسوأ

مصدر آخر من جماعة تابعة لدائرة الرماني أكد أنه مستعد لرفع التظلم إلى جلالة الملك في غياب آذان صاغية بعمالة إقليم الخميسات ، مشيدا بالمجهودات وشفافية المركز القضائي التابع لسرية الدرك بالرماني في التعامل مع الشكايات الكيدية .

عذراً التعليقات مغلقة

error: Content is protected !!