الجزائر

جريمة بشعة في الجزائر.. والضحية مسنة قرب التسعين

شهدت ولاية تلمسان غربي الجزائر جريمة قتل مأساوية، راحت ضحيتها مسنة تبلغ من العمر 89 عاما على يد 3 لصوص، وفق ما ذكرت وسائل إعلام جزائرية محلية، الأحد.
وحسب صحيفة “الخبر” الجزائرية، فإن الضحية، وهي أرملة، قتلت أثناء مقاومتها سرقة بيتها، وعثر على جثتها بعد بلاغ تقدم به أحد الجيران يفيد باختفائها.
وقالت الصحيفة إن السيدة التي كانت تعيش وحدها، ظهرت على جثتها كسور في الذراعين، فيما بدت آثار الضرب على كامل جسدها، مما يشير إلى محاولة مقاومتها اللصوص.
وبعد ساعتين من وقوع الجريمة، ألقت قوات الأمن القبض على شابين، وأدى التحقيق معهما للاعتراف بارتكاب الجريمة والكشف عن هوية الشريك الثالث.
وتبلغ أعمار المتهمين بارتكاب الجريمة 38 و28 و17 عاما.
يشار إلى أن تلمسان شهدت مؤخرا حوادث مشابهة كان ضحاياها كبار في السن، حيث سبق أن اقتحم مجرمون منزل عجوز عمرها 85 عاما وسط المدينة، واعتدوا عليها بعد أن كمموا فمها بشريط لاصق، واعتدوا عليها بالضرب المبرح.

بواسطة
المغرب العربي بريس

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: