سيدي يحيى زعير : دواوير اعتادت الإقصاء من كل شئ .

المغرب العربي بريس
أخبار محلية
المغرب العربي بريس28 مايو 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
سيدي يحيى زعير : دواوير اعتادت الإقصاء من كل شئ .

المغرب العربي بريس :
المصطفى المصدوقي .

أصبحت ساكنة دواوير تابعة لجماعة سيدي يحيى زعير دائرة عين العودة تعاني الأمرين بسبب انقطاع الماء الصالح للشرب والكهرباء والمسالك وضعف الخدمات الطبية والتعليم .

مصادر مطلعة من عدد من الدواوير وخاصة الشكران التابعة جغرافية لجماعية سيدي يحيى زعير ، أكدت للمغرب العربي بريس أن الساكنة تعاني في صمت ولا حياة لمن تنادي .

فانقطاع التيار الكهربائي والماء الصالح للشرب أصبح امرا مسلم به ، إضافة إلى وعورة المسالك الطرقية وخاصة في الايام المطيرة و يجعلها عرضة للعزلة الشتوية والتهميش ،فالمنطقة التي لا تبعد إلا بكلومترات قليلة عن العاصمة وعن مدينة تمارة ، ومن المفروض ان تكون نموذجا في التنمية .

وأكد لنا نفس المصدر أن الساكنة تعاني لسنوات من نفس المشكل ، وفي كل مرة نفس الأجوبة إما قيد الدرس أو الفرشة المائية ، ولكن المشكل الأكبر هو غياب الخدمات الطبية وتناثر المدارس فلا من حاول أو يحاول أو سيحاول على ما يبدو ، لما فرضه المنتخبون على الساكنة ، فالمنتخب يعيش في عالم آخر وينتظر أن يستغل الفقر والهشاشة وقصر ذات اليد التي فرضت على الساكنة دورات المقبلة .

فالإقصاء أصبح العنوان الأبرز للساكنة التي انتظرت تدخل من الجهات المسؤولة ، عدد الشكايات الموجهة للجهات المعنية مصيرها سلة المهملات ، فإلى متى يبقى الوضع كما هو عليه ؟

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!