عمال النظافة المطرودين بجرادة يقطعون مسافة 30 كلم مشيا على الاقدام في إتجاه مدينة وجدة.

المغرب العربي بريس
أخبار محلية
المغرب العربي بريس20 فبراير 2020آخر تحديث : الخميس 20 فبراير 2020 - 11:56 صباحًا
عمال النظافة المطرودين بجرادة يقطعون مسافة 30 كلم مشيا على الاقدام في إتجاه مدينة وجدة.

المغرب العربي بريس -إبراهيم شيخام.

قطع عمال النظافة المطرودين بجماعة جرادة مساء يوم الأربعاء 19 فبراير 2020 مسافة حوالي 30 كلم مشيا على الأقدام للمطالبة بحقوقهم وعودتهم إلى العمل بعد طردهم وسحب اسمائهم من لوائح العمال وجاء هذا القرار بعد اتفاق أعضاء المكتب المسير للجماعة بتقليص عدد العمال الموسميين وفي لقاء مع العمال المطرودين صرح أحد عمال النظافة أن سبب خوضهم مسيرة على الأقدام من مدينة جرادة إلى جماعة قنفودة التابعة لاقليم جرادة (30 كلمترا) راجع لعدم إدماجهم بشكل مباشر إضافة لتأخر الأجور.

IMG 20200220 WA0009  - المغرب العربي بريس

و أنه لا يعقل أن يشتغل العمال في قطاع النظافة ما بين ثمان إلى 15 سنة في قطاع النظافة من دون دمجهم وأكثر من ذلك يتم تأخير الأجور الهزيلة التي يتلقوها العاملون مشيرا في الوقت نفسه أن القانون الخاص بهم يشير لاستلامهم الأجور كل 15 يوما.
وعن المطالب الأساسة للعمال .

أنهم قابلوا السيد باشا مدينة جرادة والسيد القائد بعد الاعتصام الاخير الذي نظموه و قد تم الاتفاق معهم على أن يعودو الى عملهم يوم الاثنين الماضي واستلام الأجور في موعدها ومع ذلك لم يحصل أي شيء من هذا الاتفاق.

هذا وقد قرر عمال النظافة تنظيم مسيرة مشيا على الاقدام في اتجاه ولاية وجدة للمطالبة بتسوية ملفهم وعودتهم الى عملهم. وبعد وصولهم جماعة قنفودة تم اعتراض المسيرة من طرف رجال الدرك والقوات المساعدة ورئيس دائرة جرادة الشمالية للحوار معهم ووجود حلول لملفهم.

وبعد حوار مع السيد رئيس الدائرة وممثل جماعة جرادة تم الاتفاق على التالي:

عودة العمال المطرودين في حلول 1 مارس 2020.

إبقاء 100 عامل رسمي دون توقيفهم .

العمل بشكل مداومة ب 15 يوما من كل شهر وقد وقع محضر من طرف ممثل الجماعة وممثلو هيئات المجتمع المدني التي حظرت الحوار لتكون شاهدة على حسن نية الجماعة لعودة العمال لعملهم.

IMG 20200220 WA0010  - المغرب العربي بريس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!