صحة

مطالبة بفتح تحقيق في وفاة سيدة نفساء يرجح أنها ماتت بسبب الإهمال الطبي

أصدر المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بوزان بيانا له يطالاب من خلاله السلطات بفتح تحقيق حول وفاة سيدة كانت في وضعية ولادة بالمركز الصحي بزومي.
وتعود تفاصيل قضية هذه الوفاة حسب شكاية أحد أقارب الهالكة ، المسماة قيد حياتها (أ .و) التي تنحدر من دوار بني عمران جماعة وقيادة زومي إقليم وزان والبالغة من العمر 38 ، شكاية تم الادلاء بها للمكتب الإقليمي للعصبة بوزان ؛ مفادها أن الهالكة أم لطفلين وأثناء وضع مولودها الثالث توجهت إلى المركز الصحي بزومي؛ حيث تم استقبالها هناك حوالي الساعة العاشرة صباحا من يوم أمس “الأربعاء ” وبقيت هناك إلى أن وضعت مولودها حوالي الساعة السابعة مساءا؛ ونتيجة عدم استقرار حالتها الصحية تم نقلها إلى المستشفى الإقليمي بوزان حوالي الساعة العاشرة ليلا ؛ ورغم تقديم لها الإسعافات الضرورية لكنها لم تنفع معها ربما بسبب فوات الأوان حسب أحد أقاربها ؛ لتفارق هذه السيدة الحياة على الساعة الثانية صباحا من هذا اليوم ” الخميس ” في حين تم نقل مولودها إلى تطوان من أجل تلقي العلاج واخضاعه للمراقبة الطبية هناك.
ومن خلال بيانه، فإن المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بوزان يطالب وزارة الصحة والسيد مندوب وزارة الصحة بوزان بضرورة التحقيق في ظروف هذه الوفاة لمعرفة إذا كانت الوفاة طبيعية أو ناتجة عن تقصير أو إهمال طبي، مع تقديم توضيحات عن أسباب الوفاة ومعرفة كل الإجراءات الطبية التي كان من المفروض اتخاذها لتجنب هذه الوفاة المؤلمة .
وختم بيان المكتب مؤكدا أنه سيتابع حيثيات الموضوع بكل تفاصيلها وما سيتوصل إليه من معطيات إضافية ومستجدات حول الوفاة وملابساتها.

بواسطة
المغرب العربي بريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock