ثقافية

جمعية هيئات المحامين بالمغرب تناقش في اجتماعها المقبل الصحة العقلية والنفسية للمحامين الجدد

المغرب العربي بريس
قال رئيس جمعية هيئات المحامين بالمغرب عمر ويدرا، إنه “لا يوجد أي مانع، قانونيا لإفتحاص الصحة العقلية والنفسية للمحامين المرشحين للتمرين”.

وأكد يدرا على أن “القانون المنظم للمهنة يمنح لهيئات المحامين حق البحث في شخصية المحامي المرشح للتمرين ليس فقط على مستوى السوابق العدلية فقط، بل قد يتجاوزه للبحث في كل ما يتعلق بشخصية المرشح لمزاولة المهنة”.

المتحدث ذاته أشار إلى أن “الصحة النفسية لا يقصد بها الإعاقة الجسدية، بل بالعكس هناك مجموعة من السادة المحامين من ذوي الاحتياجات الخاصة يمارسون المهنة”، مؤكدا على أن “ممارسة ذوي الاحتياجات الخاصة لمهنة المحاماة تكفله القوانين الوطنية والمواثيق”.

رئيس جمعية هيئات المحامين، شدد على أن “ولوج أفراد مختلين عقليا للمهنة، يشكل خطرا كبيرا على حقوق الموكلين، بحيث يمكن للمختل العبث بحقوق الأفراد، مقابل عدم محاسبته أو متابعته، على اعتبار أن المجنون محمي قانونا”.

وتابع المتحدث ذاته، أن “الاجتماع المقبل لجمعية هيئات المحامين بالمغرب، سيناقش هذه النقطة”، مضيفا أن “الهيئات المهنية تتخذ جميع الإجراءات القانونية المتاحة أمامها من أجل حماية المهنة والمحامين، وفي بعض الأحيان تكون قراراتها حماية للموكلين كذلك، كما هو الأمر في هذه الحالة”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: