الجزائر

400 ملاحظ أجنبي في انتخابات الجارة الجزائر

أكد الوزير الوزير الأول للجزائر أحمد أويحيى حرص الحكومة والدولة على ضمان شفافية الانتخابات الرئاسية المقبلة, معلنا في هذا السياق بحضور 400 ملاحظ أجنبي في هذا الموعد الانتخابي, يمثلون الجامعة العربية, الاتحاد الافريقي, منظمة التعاون الاسلامي, الاتحاد الاوروبي ومنظمة الامم المتحدة .
مؤكدا أن “الشعب ستكون له كل الحرية في الاختيار ما بين المترشحين من بينهم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة”، و من جهة أخرى ,جدد الوزير الاول إلى أن التظاهر حق “مكفول دستوريا”,و كل فرد له الحق في التعبير عن رأيه بطريقة “سلمية “، محذرا من ” المناورات والاستغلال السياسي لهذه المسيرات الشعبية”.
كما حذر الوزير الاول في هذا السياق , الشعب من “النداءات المجهولة المصدر” , خاصة في ظل تحرك بعض الاوساط الأجنبية ومحاولة بعض الاوساط اختراق هذا الجو السلمي للمتظاهرين والذهاب بالبلد الى مالا يحمد عقباه”.
و ذكر السيد أويحيى بالمناسبة بالانزلاقات الخطيرة التي شهدتها الجزائر خلال سنوات التسعينات, و كذا الوضع الذي آلت اليه سوريا قائلا: “اننا لا نتكلم من أجل تخويف الشعب وأن هذا الاخير قد يختلف مع الحكومة, لكن الوطن يجب أن يكون فوق الجميع”.
و بالمناسبة ,دعا الوزير الأول إلى الحفاظ على الانجازات المحققة خلال العشرين سنة الماضية , مشيرا إلى اعادة بعث الاقتصاد الوطني الذي كان منكوبا , و القضاء على البيوت القصديرية وانجاز الملايين من السكنات الجديدة.

بواسطة
المغرب العربي بريس
المصدر
وكالة الأنباء الجزائرية

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: