أصالة متهمة بسرقة المغنية الأمريكية ماديسون بير

مصطفى فاروق

“تكسر في عيوني الدمع بعد ما جمده عزي”.. بهذه الكلمات خطفت المطربةأصالة قلوب جمهورها العربي بأجدد أغنياتها المصورة “شامخ”، والتي ظهرت للنور بالتزامن مع إعلان طلاقها رسميًا من المخرج طارق العريان.

بعيدًا عن كون حالة الأغنية نفسها تغرق في بحر من الوجع والحزن والانكسار والتي ربما تعبر ضمنيًا عن تلك الحالة التي تعيشها أصالة حاليًا بعد الطلاق، إلا أن الكليب نفسه هو المثير للجدل، نظرًا لكون عدة مشاهد منه وفكرته وحتى ديكور و”لوكيشن” التصوير والإضاءة والكادرات مستنسخة حرفياً من كليب المغنية الأمريكية ماديسون بير، والذي حمل اسم dear society.

بمقارنة كل كليب مع الآخر نجد أن أصالة جسدت حرفيًا شخصية ماديسون في الكليب الخاص بها، والذي من المفترض أن تجسد هي حالة مريضة مسجونة في مصحة علاجية وسط مجموعة أطباء يجرون عليها اختبارات بمصل خاص، مع دراسة تأثيرات المخدر عليها، وتظهر في لوكيشن تصوير في غرفة بيضاء على كرسي ومعلق في يدها المصل، وتظل في حالة صراع مع أعراضه وسط مراقبة الأطباء.

لكن يبدو أن أصالة قررت أن تضع “التاتش” الخاص بها لتظهر مختلفة قليلا عن كليب ماديسون وقررت التخلي عن ظهور الأطباء ليظهر الكليب غير مفهوم كلياً ، ولماذا هي محبوسة في غرفة بيضاء زجاجية مربوطة بمصل لقاح معلق في يديها وتصارع خيالات الوجع، دون أن تظهر الحانب الكامل لقصة كليب ماديسون.

بواسطة
mapresse.ma

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق